يلجأ العديد من أطباء العيون إلى علاج شبكية العين بالليزر حيث أصبح الليزر من الوسائل الحديثة التي تساعد في علاج الأمراض دون حدوث الكثير من المضاعفات بعد الاستخدام، في هذا المقال ستتعرف على كيفية علاج شبكية العين بالليزر.

ما هو علاج شبكية العين بالليزر؟

تتكون أشعة الليزر من حزمة من الضوء المركز والذي يوجه إلى الأنسجة التالفة المراد إصلاحها، وتستطيع الأشعة المستخدمة في علاج شبكية العين بالليزر من المرور عبر عدسة العين والقرنية دون إحداث أي ضرر أو تلف فيهما، لذا أصبح الليزر من أكثر الوسائل العلاجية شيوعًا في علاج شبكية العين.

مميزات علاج شبكية العين بالليزر

تساعد أشعة الليزر أطباء العيون في علاج شبكية العين دون الحاجة إلى تدخل جراحي أو إجرائها في غرفة العمليات مما يوفر الكثير من الجهد والمال المستخدم في تجهيزها، كما يسهل توجيه أشعة الليزر إلى الجزء المراد علاجه من شبكية العين دون التسبب في تلف باقي أجزاء الشبكية.

يستخدم طبيب العيون ميكروسكوبًا قبل علاج شبكية العين بالليزر حتى يسهل فحص عين المريض ومعرفة الجزء المصاب بها.

استعدادات المريض قبل علاج شبكية العين بالليزر

ينصح طبيب العيون المريض باصطحاب أحد أفراد أسرته أو أصدقائه عند زيارة العيادة لعلاج شبكية العين بأشعة الليزر حيث لا يمكن للمريض العودة إلى المنزل بمفرده بعد العلاج، كما يطلب الطبيب من المريض استخدام الأدوية وقطرات العين بانتظام وعدم استخدام أي أدوية دون استشارة الطبيب.

يفضل ارتداء نظارة شمسية بعد علاج شبكية العين بأشعة الليزر حتى يحافظ على النتائج ولا يسبب أي ضرر للعين عند التعرض لأشعة الشمس المباشرة.

ماذا يحدث أثناء علاج شبكية العين بالليزر؟

قبل البدء باستخدام أشعة الليزر، فإن الطبيب العيون يستخدم أحد أنواع القطرات في توسيع العين وتحسين رؤية الطبيب خلال العلاج، ثم يبدأ الطبيب في تخدير عين المريض تخديرًا سطحيًا.

يطلب طبيب العيون من المريض الاستلقاء على كرسي ممدد عند استخدام أشعة الليزر غير المباشرة، بينما ينبغي على المريض الجلوس باعتدال عند استخدام جهاز الميكروسكوب في العلاج، حيث يثبت رأس المريض و ذقنه على أحد جهتي الجهاز ويجلس الطبيب في الجهة المقابلة أمام الشاشة الضوئية لرؤية وفحص عين المريض.

أثناء علاج شبكية العين بأشعة الليزر يبدأ المريض في رؤية بعض الأضواء الساطعة أمام عينه، وتستغرق مدة علاج شبكية العين حوالي خمس إلى عشرة دقائق لكلا العينين.

المضاعفات المتوقعة بعد علاج شبكية العين بالليزر

يستخدم أطباء العيون أشعة الليزر بكثرة في الأونة الاخيرة حيث لا يشعر مريض شبكية العين بالألم بعد استخدمها، كما أنها تمنح المريض الإحساس بالراحة بدلًا من الطرق القديمة التقليدية والتي كانت تسبب له الكثير من الانزعاج.

يضبط طبيب العيون مقدار أشعة الليزر التي يحتاجها قبل علاج شبكية العين، إذ قد تسبب كميات الليزر الكبيرة في انزعاج المريض.

ماذا أتوقع بعد علاج شبكية العين بالليزر؟

يوضح طبيب العيون إلى مرضى الشبكية أن أشعة الليزر تمنع الشعور بالألم بعد استخدامها في علاج شبكية العين، لكن عند التعرض إلى كميات كبير من أشعة الليزر فإن المريض قد يشعر بالألم داخل العين أو حولها.

ينصح أطباء العيون المرضى بضرورة الحصول على الاسترخاء وتناول بعض مسكنات الألم عند الشعور بعدم الراحة بعد عمليات الليزر في العين، كما يوضح الطبيب أن عدم وضوح الرؤية أو ضبابية الرؤية خلال الساعات الأولى بعد عمليات الليزر من المضاعفات الشائعة لذا لا داعي أن يقلق المريض بخصوص نتائج العملية.

يحذر طبيب العيون المرضى من ممارسة بعض الأنشطة اليومية المجهدة حتى تمام التعافي بعد علاج شبكية العين باستخدام أشعة الليزر، كما ينبغي على المرضى سؤال الطبيب قبل القيام بأحد الأنشطة الشاقة حتى لا يؤثر ذلك على نتائج عمليات الليزر.

الحالات التي يستخدم الطبيب فيها الليزر

تساعد أشعة الليزر طبيب العيون في علاج الكثير من الحالات المرضية التي تحدث في شبكية العين مثل علاج ثقب شبكية العين بالليزر، نوضح أهم تلك الحالات في السطور القادمة.

تمزق شبكية العين

يستخدم الطبيب أشعة الليزر في عمل بعض الحروق الصغيرة حول الشبكية عند علاج تمزق شبكية العين، ويساعد التئام تلك الحروق في منع حدوث انفصال الشبكية حيث أن تمزقات الشبكية تسمح بمرور بعض السوائل مما قد يؤدي إلى فقدان البصر.

وذمة البقعة الصفراء

يصاب الكثير من مرضى اعتلال الشبكية السكري وانسداد الأوعية الدموية بالشبكية بوذمة البقعة الصفراء حيث تتسرب السوائل والدم من الأوعية الدموية التالفة إلى مركز الرؤية، لذا يلجأ الطبيب إلى علاج نزيف شبكية العين بالليزر حيث تعمل أشعة الليزر على سد تلك الأوعية الدموية ومنع فقدان المريض للبصر.

يمكن للطبيب استخدام الليزر عند علاج التنكس البقعي الذي يحدث في كبار السن عند تدهور الجزء المركزي من الشبكية.

أخيرًا، يساعد دكتور محمد نصر في علاج الحالات المرضية السابقة الخاصة بالشبكية بأشعة الليزر، ثم متابعة المريض حتى لا يصاب بأي مضاعفات بعد العملية.